الأربعاء 22 كانون الثاني 2020 | 8:58 صباحاً بتوقيت دمشق
  • على أنقاض التسوية .. 208 شهداء خلال 2019 في درعا

    على

    ودعت محافظة درعا عام 2019 بعشرات الشهداء الذين سقطوا إما بالمفخخات أو الإغتيالات أو في المعتقلات وإما في المعارك والقصف في محافظة ادلب، وذلك حسب ما نشر تقرير لمكتب توثيق الشهداء في درعا.

    وقال المكتب أنه تمكن من توثيق 208 شهيدًا خلال العام الماضي 2019، بما يشكل 1.3 % من إجمالي عدد الشهداء منذ انطلاق الثورة، من بين هذا العدد الإجمالي للشهداء، استشهد 56 أثناء تواجدهم خارج محافظة درعا، وشكل الذكور ما نسبته 98.5 % من إجمالي عدد الشهداء، وكانت نسبة الأطفال بين الذكور 10.7 %، بينما كانت نسبة الإناث 1.5 % من إجمالي عدد الشهداء، ونسبه الطفلات بين الإناث 33 %.

    وأكد المكتب أن العدد الأكبر من الشهداء كان من ضحايا عمليات الاستهداف المباشر بالصواريخ الموجهة والعبوات الناسفة والرصاص الحي، حيث بلغ عددهم 51 شهيد، حيث شهد النصف الثاني من العام ارتفاعا كبيرا في أعداد الضحايا نتيجة توسع عمليات الاغتيال في عدة مناطق في المحافظة، حيث بلغ عدد الشهداء بين شهري تموز/يوليو وكانون الأول/ديسمبر: 137 شهيد.

    شملت عمليات الإحصاء التي قام بها المكتب، توثيق شهداء ضمن 55 نقطة جغرافية داخل محافظة درعا، بلغ عدد الشهداء من مدينة درعا لوحدها 28 شهيد، ومدينة نوى 18 شهيد، كما تم توثيق استشهاد 56 شهيد من أبناء محافظة درعا، أثناء تواجدهم في 7 محافظات مختلفة، حيث كان العدد الأكبر من الشهداء في محافظة إدلب، معظمهم من المقاتلين الذين وصلوا إلى المحافظة ضمن عدة آلاف من المهجرين قسرا.

    كما تم توثيق استشهاد 4 شهداء من أبناء المحافظات السورية الأخرى، أثناء تواجدهم في محافظة درعا، جميعهم من المدنيين وأحدهم طفل، شهيدان من كل من محافظتي السويداء وريف دمشق، و وثق المكتب استشهاد 7 شهداء من اللاجئين الفلسطينيين.

    وذكر المكتب أن 18 من المنشقين برتبهم المختلفة قد استشهدوا أيضا، بينهم 14 شهيد تحت التعذيب وفي ظروف الاعتقال غير القانونية في سجون قوات النظام وذلك بعد تسليم أنفسهم وانضمامهم إلى "اتفاقية التسوية".

    ووثق المكتب خلال العام 2019 ما مجموعه 305 عملية ومحاولة اغتيال، أدت لمقتل 168 شخصا وأصيب 100 آخرين من بينهم 36 قيادي سابق في صفوف المعارضة، بينما نجى 26 شخص من محاولات اغتيالهم،

    وبما يخص المعتقلين فقد قال المكتب أنه توثق من إعتقال قوات النظام لـ 391 شخص خلال العام 2019، بينهم 13 سيدة و 4 أطفال، وتم الإفراج عن 99 معتقل منهم في وقت لاحق من نفس العام، بينما توفي 5 منهم تحت التعذيب أو في ظروف الاعتقال غير القانونية.

    سوريا درعا احصائية شهداء