loader

مباحثات تركية روسية حول سوريا تزامناً مع التصعيد بريفي إدلب وحلب

قالت وزارة الدفاع الروسية اليوم إن وزير الدفاع أجرى مكالمة هاتفية مع نظيره التركي تباحثا خلالها الأوضاع في الشرق الأوسط بشكل عام.

وأوضحت أن وزير الدفاع "سيرغي شويغو" أجرى مكالمة هاتفية مع نظيره التركي "خلوصي أكار"، تركزت حول الأوضاع في سوريا وليبيا.

وتتزامن المباحثات مع تواصل القصف الجوي والبري الروسي على الأحياء السكنية في ريفي إدلب الجنوبي وحلب الغربي، وإيقاع عشرات الضحايا والجرحى بشكل يومي.

وكان الرئيس التركي قد أوضح امس أن بلاده ستنشئ منازل للمدنيين النازحين نحو المناطق الحدودية مع تركيا، بمساحة تتراوح بين 20 إلى 25 متراً مربعاً.

يُذكر أن الطرفين (تركيا وروسيا) توافقا قبل أيام على وقف لإطلاق النار في محافظة إدلب، إلا أن الروس قاموا بعد دقائق من سريانه بقصف المدنيين جنوب المحافظة.