الأحد 19 كانون الثاني 2020 | 8:35 صباحاً بتوقيت دمشق
  • محاولات تقدم فاشلة لميليشيات الأسد وروسيا تخسر المزيد بإدلب

    محاولات

    قالت  مصادر إعلامية محلية ، الأحد، إن ميليشيات الاحتلال الروسي انسحب من محور تل مصطيف برف إدلب الشرقي، إثر فشلها بالتقدم وبعد اشتباكات مع الفصائل استمرت قرابة 3 ساعات.

    وبحسب مواقع "إباء" الإخباري" فإن "ميليشيات الاحتلال الروسي حاولت التقدم على محور تل مصطيف بعد التمهيد بكافة أنواع الأسلحة؛ إلا أنها باءت بالفشل، وأجبرت على الانسحاب، وقد تكبدت خسائر فادحة بالأرواح والعتاد".

    ونقل الموقع عمن أسماه "مصدر عسكري" تأكيده أن "ثلاثة عشر عنصرا من ميليشيا الاحتلال الروسي أصيبوا خلال الاشتباكات العنيفة على محور تل مصطيف، كما استهدف أنصار التوحيد بصاروخ حميم تجمعا لميليشيا الحرس الجمهوري في قرية الذهبية شرق إدلب" مشيراً إلى أن سيارات الإسعاف شوهدت وهي تهرع لإخلاء العناصر المصابة من ميليشيات الاحتلال الروسي في الذهبية ومغارة ميرزا، إثر استهدافهم بقذائف المدفعية.

    سوريا ادلب محاولات تقدم