الأحد 19 كانون الثاني 2020 | 7:37 صباحاً بتوقيت دمشق
  • أهالي ووجهاء محافظة درعا يوقّعون ميثاقاً مشتركاً ماذا جاء فيه ؟

    أهالي

    وقّع أهالي ووجهاء محافظة درعا جنوب البلاد على ميثاق مشترك، ذلك بعد التطورات الأخيرة التي شهدتها المنطقة، والمتمثلة بعمليات الاعتقال بحق الشبان من قبل نظام الأسد وميليشياته.

    وجاء في البيان الذي حصلت "نداء سوريا" على نسخة منه :"نحن أهالي درعا نعلن نظراً للظروف التي تمر بها البلاد من بلاء وفساد ولضرورة توحيد الصف والكلمة، أننا عائلة واحدة وبيت واحد تجمعنا وحدة الدم والمصير المشترك".

    وشدد الموقعون على عدم القبول بالظلم أو الفساد، مضيفين بالقول :"سنكون بعون الله يداً واحدة لمعالجة واستئصال الفساد بكافة أشكاله ومحاسبة من تورط وتوغل في دم أبنائنا".

    وتزامناً مع ما تمر به المحافظة من انتهاكات من قبل نظام الأسد وأفرعه الأمنية هدد يوم أمس القيادي في الجيش السوري الحر "أدهم الكراد" بإعادة تفعيل غرفة عمليات البنيان المرصوص ضد النظام والتي تجمع معظم الفصائل الثورية في درعا، معتبراً أن ذلك ليس بالمستحيل، وأن روسيا لن تخدم النظام على الأرض حين التحام القوات.

    وشهدت المحافظة خلال الأيام الماضية مظاهرات في مناطق متفرقة تطالب برفع القبضة الأمنية عن المنطقة، وإخراج الميليشيات الإيرانية من سوريا، وإخراج المعتقلين من سجون النظام.

    سوريا اهالي درعا بيان