الجمعة 10 كانون الثاني 2020 | 11:12 صباحاً بتوقيت دمشق
  • منسقو الاستجابة تدعو المدنيين لعدم العودة إلى قراهم في ريف إدلب بعد إقرار الهدنة (بيان)

    منسقو

    حذر فريق "منسقو استجابة سوريا"، اليوم الجمعة، جميع المدنيين من العودة لمنازلهم في ريف إدلب، بعد إقرار الهدنة التي اتفقت عليها روسيا وتركيا، في منطقة خفض التصعيد.

    وقال الفريق في بيانه؛ "إن النظام السوري وروسيا لم يعلنوا عن المقترح الفعلي لوقف إطلاق النار، وإنما تم من جانب واحد وبسبب "عدم وجود ضمانات لوقف إطلاق النار".

    وحذر الفريق من عودة العمليات العسكرية للمنطقة، بسبب عدم وجود ضمانات دولية للوقف المشروط لإطلاق النار من قبل النظام وروسيا على مناطق شمال غربي سوريا، وخاصة بعد خرق الاتفاق الأول في 31 أغسطس 2019. 

    وأعلنت وزارة الدفاع الروسية التوافق على «هدنة» جديدة في إدلب ومحيطها، بعد يوم واحد على زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لإسطنبول، قادماً من دمشق، وتقوم الهدنة بالعودة على مقررات سوتشي وأستانة.

    وقالت وزارة الدفاع إن وقف إطلاق النار الذي تمّ التوافق عليه مع الجانب التركي، يدخل حيّز التنفيذ في منتصف ليل التاسع من كانون الثاني (منتصف الليلة).

    وتأتي الهدنة عشية انتهاء تفويض العمل بآلية إيصال المساعدات الإنسانية العابرة للحدود إلى سوريا، وذلك بعدما عجز أعضاء مجلس الأمن الدولي عن التوافق على مشروع قرار التجديد.

    بيان حول وقف إطلاق النار في شمال غربي سوريا.....وعودة النازحين

    أخبار سوريا ريف إدلبمنسقو الاستجابة