loader

"ترامب" يوقع على قانون "قيصر".. والخارجية الأمريكية تكشف أهدافه والغاية الأساسية منه

وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على قانون حماية المدنيين في سوريا المعروف بـ"قيصر" والذي يفرض عقوبات مشددة على نظام الأسد والداعمين له بسبب الجرائم التي ارتكبها بحق الشعب السوري.

وأكدت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان لها عقب التوقيع على القرار أن هذه خطوة مهمة من أجل تعزيز المحاسبة على الفظائع التي ارتكبها بشار الأسد ونظامه في سوريا.

وأوضحت أن القانون يسعى إلى حرمان النظام من الموارد المالية التي يستخدمها من أجل تسعير حملة العنف والتدمير التي أودت بحياة مئات الآلاف من المدنيين، ويرسل إشارة واضحة بأنه لا ينبغي لأي طرف خارجي الدخول في أعمال مع هذا النظام.

وأشار البيان إلى أن الغاية من هذا العمل هي الاستجابة إلى نداءات الشعب السوري المُطالِبة بالتوصل إلى حل سياسي دائم تماشياً مع قرار مجلس الأمن رقم 2254، مضيفاً أن "القانون الجديد يجعلنا أقرب إلى البحث عن العدالة للأشخاص الذين يعانون من وحشية الأسد".

وأضافت: "القانون يوفر للولايات المتحدة وسائل تساعد في وضع حد للصراع الرهيب والمستمر في سوريا من خلال تعزيز قضية مساءلة نظام الأسد، ويحمل المسؤولين عن موت المدنيين وعن الفظائع العديدة في سوريا بما في ذلك استخدام الأسلحة الكيميائية وغيرها من الأسلحة الهمجية مسؤولية أعمالهم".

جدير بالذكر أن وصول قانون "قيصر" إلى الكونغرس الأمريكي وعرضه للتصويت ومن ثم إقراره من قبل "ترامب" جاء بعد جهود كبيرة بذلها ناشطون ورجال أعمال سوريون مقيمون في الولايات المتحدة طيلة الفترة الماضية.