loader

موجة أمطار وثلوج تقترب من دمشق خلال ايام!

بعد أن تأخر قدوم فصل الشتاء هذا الموسم، شهد الأسبوع الماضي هطولات مطرية غزيرة في العاصمة السورية دمشق وكامل المنطقة الجنوبية، وسجّل تساقط خفيف للثلوج على المرتفعات في مناطق المرتفعات الجبلية فوق 1400 متر، كما انخفضت درجات الحرارة لتلامس الخمس درجات ليلاً.

وبجسب رصد توقعات خبراء أرصاد جوية، فإن منخفضاً جديداً بدأ تأثيره من امس الخميس، على مجمل البلاد، ويستمر لمدة خمسة أيام، سيترافق بأمطار غزيرة وثلوج على مرتفعات فوق الـ 1000 متر.

وقد تشهد العاصمة أول هطول ثلجي هذا الموسم، بالإضافة إلى زيادة احتمالات الهطولات الثلجية على جبال بلودان والزبداني ورنكوس وسرغايا والتل، والمناطق الجبلية المرتفعة في ريف دمشق.

وتعد سلسلة جبال القلمون أحد أهم المناطق التي تتفجر فيها الينابيع المغذية لخزان مياه الشرب الرئيسي في دمشق، بمنطقة عين الفيجة وبقين، والتي تزوّد العاصمة بالمياه.

وشهد العام الماضي هطلاً مطرياً غزيراً، فاق متوسّط ما سجّل خلال الأعوام العشرة الأخيرة، لكن هذا الموسم سجّل شحّاً في بدايته، مع توقعات بتحسّن الوضع المائي خلال الشهرين القادمين.