loader

تحرير الشام تقنص ضابطاً للنظام على محور أم تينة بريف إدلب الجنوبي الشرقي

أعلنت هيئة تحرير الشام، اليوم الجمعة، عنم قنص ضابط من ميليشيات النظام، على محور أم التينة بريف إدلب الجنوبي الشرقي، وذلك حسبما نقل مراسل شبكة إباء التابعة للهيئة.

وتتواصل المعارك الشرسة، على محور أم تينة، بين ميليشيات النظام، وبين الفصائل المقاتلة، منذ 3 أيام، في محاولة للنظام التقدم على المحور.

وقال مصدر عسكري في تحرير الشام، يوم الأربعاء، إنه بلغ عدد قتلى النظام، 10 عناصر، وأكثر من 20 جريحاً، على محور أم تينة جنوب شرق إدلب، حسبما نقلت شبكة إباء الإخبارية، التابعة للهيئة.

وأضاف المصدر أن العدد قابل للزيادة بسبب تناثر جثث الميليشيات في المنطقة بعد الهجوم المباغت لمقاتلين من جيش "أبي بكر الصديق"، التابع للهيئة.

وفي سياق متصل قتل 5 عناصر وجرح 8 آخرين، من ميليشيات النظامن غرب مدينة أبو الظهور شرق إدلب، إثر استهداف مواقعهم بقذائف المدفعية من قبل الفصائل.

وفي وقت سابق، أعلنت الجبهة الوطنية للتحرير، عن صد محاولة تقدم لميليشيات النظام، على قرية أم تينة بريف إدلب الشرقي، وسط قصف مدفعي وصاروخي يستهدف المنطقة .

واستهدفت سرية "م،د"، في الجبهة، ميليشيات النظام التي حاولت التقدم على محور أم تينة، بصواريخ الغراد وتحقيق إصابات مباشرة في صفوفهم.