الخميس 14 تشرين الثاني 2019 | 7:8 مساءً بتوقيت دمشق
  • أستاذ اقتصاد: أرقام الصادرات إما وهمية أو تنبىء بفساد كبير

    أستاذ

    شكك الأستاذ الجامعي في كلية الاقتصاد (شفيق عربش) بالأرقام الصادرة عن الحكومة السورية، المتعلقة بالصادرات السورية.

    ورجَّح عربش في تصريح لموقع (هاشتاغ سوريا) أن تكون الأرقام الصادرة إما وهمية، أو تنبئ بتهرب ضريبي وفساد كبير، مضيفاً أن حجم الصادرات المعلنة يقدر بـ 7 مليار دولار.

    ولفت عربش إلى أنه “لو افترضنا أننا نصدر 70% من الإنتاج المحلي، فهذا يعني أن إنتاجنا يقدر بـ 10 مليارات دولار، أي ما يعادل خمسة آلاف مليار بالليرة السورية”.

    وتابع “فإذا كانت الضريبة تقدر بنحو14% من قيمة الصادرات فيجب أن يعود إلى خزينة الدولة حوالي 700 مليار ليرة”، مشيراً إلى أن “الصادرات #السورية لم تحقق أي تقدّماً خلال فترة التعافي الاقتصادي، بل إنها انخفضت لتصبح قريبة من الصفر”.

    وتساءل الأستاذ الجامعي، إذا كانت أرقام الصادرات المعلنة صحيحة فأين تذهب هذه الضرائب إذاً؟

    وذكر أن “هذا ينبئ بوجود تهرب ضريبي وفساد كبير في هيئة الضرائب والرسوم، باعتبار أن المؤشرات الإحصائية لا تناقش من خلال كل مؤشر على حدة، وإنما يجب أن تناقش كعلاقة مترابطة”، بحسب (هاشتاغ سوريا).

    يشار إلى أن سوريا تأتي في المراتب الأخيرة بين دول العالم، وفق مؤشر الفساد، وتعلن السلطات السورية بين الحين والآخر عن إطلاق حملات تحت مسمى “مكافحة الفساد”، من دون أن يكون لها أثر واسع وواقعي على الأسواق ومعيشة السوريين.

    اقتصاد صادرات وهمية سوريا