الثلاثاء 12 تشرين الثاني 2019 | 6:45 مساءً بتوقيت دمشق
  • غارة "مجهولة" جديدة على الميليشيات اﻹيرانية شرقي سوريا

    غارة

    استهدفت طائرات مجهولة مجدداً ميليشيات تابعة ﻹيران في المنطقة الحدودية بين سوريا والعراق شمال البلاد، في حادثة باتت مكررة بشكل ملفت.

    وذكرت مصادر محلية أن غارة جوية مجهولة المصدر ضربت سيارة تابعة للميليشيات الإيرانية قرب مدينة البوكمال الحدودية في ريف دير الزور الشرقي.

    وفرضت مجموعات المسلحين التابعة للميليشيات بعد الغارة طوقاً أمنياً حول مكانها الواقع في قرية الصالحية شرقي المدينة، ما حال دون معرفة نتائج القصف.

    وتمثل المنطقة أهمية خاصة لطهران كونها تربط بين العراق وسوريا وتضم معبراً برياً بينهما وتشكل حلقة مهمة في الممر البري المعروف بمشروع "الهلال الشيعي" الذي يربط إيران بالبحر المتوسط.

    وتسعى إيران لتوطيد سيطرتها هناك بقوة السلاح كما تحاول نشر التشيّع إضافة للغة الفارسية والثقافة اﻹيرانية فضلاً عن شراء العقارات بالمنطقة وتوطين الموالين لها.

    يشار إلى أن الولايات المتحدة تحتفظ بسيطرتها العسكرية على معبر التنف الحدودي بين سوريا والعراق وتقطع بذلك الطريق الدولي اﻷكثر أهمية بالنسبة ﻹيران والذي يربط بغداد بدمشق ثم بيروت.

    ميليشيات إيرانيةاستهداف طائرات مجهولةالحدود السورية العراقية