الخميس 7 تشرين الثاني 2019 | 8:51 مساءً بتوقيت دمشق
  • وزير التعليم التركي يكشف أعداد الطلاب السوريين في تركيا

    وزير

    كشف وزير التعليم التركي، ضياء سلجوق، أن بلاده تستقبل اليوم 1.301.380 طفلاً أجنبياً في سن التعليم (5-17 عاماً)، بينهم 1.082.172 سورياً، و 781.348 طفلاً يتابع تعليمه في تركيا.

    وقال خلال إجابته على مجموعة من الأسئلة التي طرحها نائب إسطنبول عن حزب الشعب الجمهوري المعارض، أونورسال أدِ جوزال، على رئاسة المجلس، وتمحورت حول الأطفال السوريين في سن التعليم، إنّ الوزارة أوقفت وفقاً لقرار عام 2016-2017 افتتاح مراكز التعليم المؤقت الخاصة بالسوريين، والبدء بإغلاق المراكز المتواجدة، وذلك بهدف نقل طلبتها إلى المدارس التركية الرسمية.

    وأوضح بحسب ما ترجم موقع "الجسر تورك" أنه "يوجد في كل من ولاية أضنة، وأديامان، وشانلي أورفة، وغازي عنتاب، وهاتاي، وإسطنبول، وإزمير، وكليس، وقونيا، وملاطيا، وعثمانية، 195 مركزاً للتعليم المؤقت، يتلقى داخلها 39.178 طالباً دراستهم القائمة على ركيزة التعليم التركي المكثف".

    وتطرق "سلجوق" إلى مشروع دعم دمج الأطفال السوريين بنظام التعليم التركي” الذي تنفذه الوزارة التركية في 26 ولاية بتمويل ودعم من الاتحاد الأوروبي.

    وتابع مشيراً إلى أنهم عقدوا امتحاناً في إطار المشروع لتحديد مستوى اللغة التركية خضع له الطلبة الأجانب في الصفين الثالث والرابع من المرحلة الابتدائية وطلاب المرحلتين الإعدادية والثانوية في 81 ولاية بتاريخ 3 أيار/ مايو.

    وأشار إلى أن الوزارة وزعت أكثر من مليوني نسخة من كتب تعلم اللغة التركية في الولايات التي يكثر بها السوريون منذ عام 2016، بالتعاون مع منظمات دولية.

    كما وزّعت وزارة التعليم 3.013.560 كتاباً من 3 سلاسل لتعلم اللغة التركية خلال العام الدراسي الحالي في إطار مشروع دمج الأطفال السوريين الممول من قبل الاتحاد الأوروبي.

    وكان وزير التربية الوطنية التركي، دعا في وقت سابق، إلى ضرورة فتح فصول الاندماج "مراكز التعليم المؤقتة" الخاصة للطلاب السوريين والأجانب، وذلك من أجل زيادة امتثال هؤلاء الطلاب لنظام التعليم التركي.

    وكشف "سلجوق" عن وجود صعوبات في تكييف الطلاب الأجانب مع النظام التعليمي في تركيا، ورجّح أن يكون السبب عائدا إلى حواجز اللغة، مشدّداً على ضرورة فتح فصول الاندماج "مراكز التعليم المؤقتة".

    وأضاف الوزير التركي أنّ افتتاح فصول الاندماج يأتي لزيادة امتثال الطلاب السوريين، الذين يعيشون في تركيا منذ 8 سنوات، للنظام التعليمي التركي.

    وأكّد أنّ "الفصول يجب أن تكون قادرة على تلبية الاحتياجات التعليمية للطلاب الأجانب القادمين إلى تركيا، وتوفير التعليم لهؤلاء الطلاب".

    يشار إلى أن عدد السوريين المقيمين في تركيا الذين هم في عمر التعليم، يبلغ مليونا و47 ألفاً بحسب مديرية دائرة الهجرة العامة في أنقرة.

     

    وزير تركي طلاب سوريينتركيااعداد