loader

اغتيال عنصر من مخابرات النظام بريف درعا

قتل عنصر يتبع لفرع الأمن العسكري في قوات النظام، أمس الأربعاء، بعد تعرضه لإطلاق رصاص من قبل مجهولين في ريف درعا الغربي.
وقالت مصادر محلية، إن المدعو أحمد فهد الحشيش تعرض للاغتيال على أطراف بلدة اليادودة بريف درعا الغربي بعد مهاجمته من قبل مجهولين.
وكان "الحشيش" يعمل مع فصائل المعارضة سابقا، حيث عمل في مجال التسليح ونقل المصابين من وإلى الحدود الأردنية، والداخل السوري، لينضم بعد اتفاق التسوية لفرق المداهمة التابع للأمن العسكري في مخابرات النظام.
وتزايدت خلال الأيام الماضية استهداف العناصر المنضمين حديثا لقوات الأسد والميليشيات الموالية لها وخاصة ممن يعمل تحت غطاء ميليشيات حزب الله اللبناني.