الخميس 24 تشرين الأول 2019 | 7:3 مساءً بتوقيت دمشق
  • قائد قسد يتهم تركيا بالاستمرار بالهجوم

    قائد

    قال قائد قوات سوريا الديمقراطية، مظلوم عبدي، إن الهجمات العسكرية التركية مستمرة، محملا الولايات المتحدة ورئيسها دونالد ترامب مسؤولية عدم ايقافها.

    وقال عبدي خلال مؤتمر صحفي إن الولايات المتحدة لم توقف الهجوم التركي، مكتفية بمحاولة الضغط على أنقرة اقتصاديا ودبلوماسيا، دون تحقيق  نتائج كبيرة.

    وأشار إلى أن "قسد" لم تقبل الاتفاق التركي الأمريكي،مشيرا إلى أن لدى "قوات سوريا الديمقراطية" تواصلا مع دول أوروبية، مضيفا أنه اتصل هاتفيا مع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بخصوص المشروع الفرنسي الألماني البريطاني للحد من الهجوم التركي "لكن المشروع لم يتبلور بعد ويحتاج إلى دعم أمريكي وروسي".

    وشدد على أن "قسد" تنادي بـ"سوريا موحدة" وأنها مع "الحل السياسي بشرط أن يكون لقسد خصوصية ضمن المنظومة العسكرية للدولة السورية".

    وقال إنه طلب من الولايات المتحدة وقف انسحابها، مؤكدا أنه تلقى "دعوة من ترامب لزيارة واشنطن.. ستكون الزيارة وفق ظروف الحرب هنا".

    كما أكد عبدي أنه تحدث مع الجانب الروسي مؤخرا، موضحا أنه كانت هناك "نقاط اتفاق ونقاط اختلاف"، لافتا إلى أن الأكراد لم يكونوا جزءا من الاتفاق الروسي التركي، وأنهم في الأيام القادمة سيستمرون في المباحثات مع المسؤولين الروس.

    وأضاف: "نعمل مع الروس في كوباني ومنبج بشكل مشترك.. اليوم أيضا في القامشلي كانت هناك دورية روسية.. نحتاج إلى نقاشات واسعة مع الجانب الروسي".

    قوات سوريا الديمقراطيةقسدمظلوم عبديتركياأمريكاروسيا