الخميس 17 تشرين الأول 2019 | 12:7 صباحاً بتوقيت دمشق
  • مصر تصعد من مواقفها السياسية اتجاه تركيا و"نبع السلام"

    مصر

    قالت وزارة الخارجية المصرية في بيان، اليوم الخميس، نشرته على موقعها في "فيسبوك"، إنها تتابع " ببالغ الاستياء والقلق العدوان التركي المُستمر على الأراضي السورية، وما يرتبط بذلك من انتهاكات لقواعد القانون الدولي، وما تمخض عن ذلك العدوان من تداعيات خطيرة على الوضع الإنساني بفقدان الأرواح ونزوح عشرات الآلاف، وماله من تأثير سلبي على مسار عملية التسوية السياسية في سوريا".

    كما أكد البيان على أن "ما صدر عن الاتحاد الأوروبي من موقف واضح إنما يؤكد على رفض وإدانة تلك الاعتداءات التركية".

    وأوضحت الخارجية المصرية أن "اتخاذ مثل هذه المواقف الواضحة والإجراءات العملية إنما يبرهن على وقوف الرئيس ترامب بحزم لنصرة مبادئ وقواعد الشرعية الدولية، وهو ما يجب أن تتسق معه كافة أطراف المجتمع الدولي".

    وكانت مصر ، ومنذ بدء تركيا لعمليتها "نبع السلام" في شمال شرق سوريا ، قد قادت هجوما إعلاميا وسياسيا شرسا على تركيا ، ودعت جامعة الدول العربية للإنعقاد على مستوى وزارء الخارجية من أجل إدانة العملية ، الأمر الذي وصفه مراقبون بأن مصر تحاول أن تستثمر في خلافها مع تركيا ، مدعية الحرص على الشعب السوري والأراضي السورية ، بينما في المقابل ، تمارس الصمت اتجاه التدخل الروسي والإيراني ، والميليشيات الشيعية ،وجرائمهم بحق الشعب السوري . 

    مصر تركيانبع السلامالاتحاد الأوروبي الدول العربية