loader

حمص تفقد أحد ثوارها ، الشيخ حامد عسكر الصالح

توفي اليوم في مدينة الباب ، في حلب ، ابن مدينة حمص الشيخ حامد عسكر الصالح ، عن عمر 50 عاما ، نتيجة لوعكة صحية ، وذلك ما ذكرت صفحات التواصل الاجتماعي .

وكان الشيخ "الصالح" أحد الناشطين البارزين في المجال الإغاثي بمدينة حمص عامة وحي "الخالدية" خاصة، وكان أخوه "عبد الرحمن عسكر ـ أبو علي" قائدا لأحد الفصائل العسكرية في حمص قبل أن يقضي في حي "دير بعلبة" أثناء مواجهته لقوات الأسد، وله أخ "حميد عسكر" قضى تحت التعذيب في المعتقل عند النظام، كما قضى ابنه "يحيى" على خط الجبهة في حي "الوعر".

 وبحسب مقربين من الشيخ حامد ، فقد كان بمثابة مرجعية شرعية لكل الفصائل والهيئات في محافظة حمص، إلى جانب مساعي الخير التي دأب على القيام بها في ضبط أمور الحي، وحل الاشكالات وتقريب وجهات النظر بين الفعاليات العسكرية خاصة والثورية عامة.