الأحد 6 تشرين الأول 2019 | 1:27 مساءً بتوقيت دمشق
  • التمويه والإخفاء.. تقرير مرئي يشرح أسباب تفوق الروس في المعارك الأخيرة

    التمويه

    بعد نجاح استراتيجية الروس، التي اتبعوها في المعارك الأخيرة، ضد فصائل المعارضة، في معارك رف حماة الأخيرة، وهي التقدم ليلاً، ورصد مقاتلي الفصائل ومواقعهم، باستخدام أدوات متقدمة في الرصد ليلاً.

    بث مركز ثبات، تقريراً مرئياً، تحت عنوان "التمويه والإخفاء" شرح فيه، أسباب نجاح الروس، في المعارك الأخيرة.

    وتناول التقرير:

    -كيفية تجنب رصد العدو للمواقع والأهداف .

    -الوقاية من الرادار الجوي .

    -أجهزة الرؤيا الليلية للعدو وكيفية الوقاية منها .

    -التقنيات التي استخدمها العدو في المعارك الأخيرة .

    -الوقاية من المنظار الليلي .

    -الإجراءات الدفاعية لصد العدو ليلا".

    والجدير بالذكر أن ميليشيات النظام، المدعومة روسياً وغيرانياً، كانت سابقاً تشن هجومها نهاراً، لأن الليل يشكل عائقاً أما حركتها، ولكن بعد نجاح الفصائل بتقليل فاعلية الهجوم نهاراً، غيرت روسيا توقيت الهجوم إلى الليل، وذلك بعد استخدام أدوات متطورة، ولتخفيف فاعلية صواريخ التاو.

    معركة حماةروسياالفتح المبين