loader

"عكل الجبهات".. مغني راب في إدلب يهاجم أمراء الحرب (فيديو)

أصدر مغني الراب، "أمير المعري"، أغنية راب مصورة الأسبوع الماضي، مطلقاً "رصاص" كلماته "عكل الجبهات"، إذ يستهدف بها أطراف الصراع السوري كافة تقريباً.

وهاجم "المعري" كافّة الأطراف المتحاربة في سوريا بأغنيته "عَكُل الجبهات"، وتلك الأغنية تعدّ هجوماً ضارياً على كل طرف رئيسي في الحرب السورية، بدءاً من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والحكومة السورية، وصولاً إلى الجماعات التي تسيطر على إدلب.

ويقول أمير، البالغ من العمر 20 عاماً لـصحيفة Independent البريطانية: "شعرت بضرورة قوية للرد على ما يحدث في شمال غربي سوريا المُحررة، بدءاً من عناء المدنيين بفعل التفجيرات والهجوم الذي تشنّه القوات الحكومية الروسية السورية على إدلب، ووصولاً إلى الانتهاكات التي ارتكبتها بعض الفصائل ضد المدنيين".

وتتحدث الأغنية بلسان أولئك الذين لم تكد أصواتهم تُسمع في الحرب الأهلية السورية. إذ كان أميرُ واحداً بين العديد من المدنيين الذين وجدوا أنفسهم عالقين في معركة بين المتطرفين من كلا الجانبين، وهو ليس بمفرده، فقد ظهر أكثر من 60 فرداً من سكان إدلب إلى جانبه في الفيديو الذي صُوِّر في بلدات مُدمّرة بأنحاء المحافظة خلال شهري أغسطس/آب وسبتمبر/أيلول. وبذلك عرّض هؤلاء جميعاً أنفسهم لخطر الانتقام منهم على يد الجماعات المحلية وقوات النظام.