الخميس 3 تشرين الأول 2019 | 3:38 مساءً بتوقيت دمشق
  • سوري يحصل على الجنسية الفرنسية بأقل من اربع سنوات

    سوري

    احتفت صفحات التواصل الاجتماعي السورية بخبر حصول الشاب السوري منتصرالله على الجنسية الفرنسية بوقت اقل من أربع سنوات.

    وقال منتصر في صفحة منتدى السوريين في فرنسا " سأحاول ان أجيب عن جميع أسئلتكم، مع مراعاة ظروفي أنني طالب ولدي محاضرات، مشيرا الى انه يعيش مع والدته في " الكامب" وهو ما يعني السكن المشترك.

    وشرح منتصر بعضا من تجربته في الحصول على الجنسية الفرنسية بالقول :" قدمت عالجنسية ب٥/٢٠١٨ عملت مقابلة بنهاية ٢/٢٠١٩ والسبت الماضي طلع اسمي بالجريدة الرسمية أني صرت فرنسي

    انأ طالب اجيت ب٨/٢٠١٥ فلسطيني سوري، عايش مع امي بالكامب ونتلقى المعونة الاجتماعية التي تقدمها الحكومة الفرنسية للعائلات بدون اي دخل".

    الشاب الفلسطيني السوري لم يكن الأول ممن حصلوا على الجنسية الفرنسية فقد سبقه المئات من السوريين، لكن ممن سبقوه بزمن الوصول للأراضي الفرنسية، وعملوا أو تابعوا دراستهم، لكن " منتصر" بدا حصوله استحقاق لقصر الوقت الزمني اذ عادة بالكاد يمضي هذا الوقت لتعلم لغة البلد الجديدة، إضافة لظروف العزلة والضياع التي يعيشها الغالبية،لتقاطع البنى الاجتماعية والاقتصادية والسياسية بين البلد المضيف فرنسا وسورية التي هجروا منها.

    كما سبق لطلبة سوريين أن احتلوا إخبار الصدارة في الصحف والمجلات الفرنسية، نتيجة تفوقهم الدراسي على أقرانهم الفرنسيين، إذ سبق أن غلفت إحدى المجلات الفرنسية صورة لطالب السوري هيثم الأسود كواحد من مئة شخصية أكثر تأثيرا ونجاحا، إضافة لعشرات الشباب الذين نجحوا في مجالات العمل والاقتصاد والمهن والمسرح والموسيقا.

    وكانت التعليقات على ما أنجزه منتصر تراوحت بين الاحتفاء والمباركة وبين اسئلة تفصيلية حول الطريقة والآلية الأفضل للتقديم والنجاح في الحصول على الجنسية الفرنسية.

     

     

    سوري بفرنسا الجنسية الفرنسية