loader

سامر الفوز يدفع 10 مليون دولار كدفعة أولى للنظام

قالت وسائل إعلام موالية للنظام ، إن سامر الفوز قرر المساهمة بمبلغ 10 مليون دولار ، كدفعة أولى ضمن مساهمة قطاع الأعمال لدعم الليرة السورية .

وكان الفوز ضمن مجموعة رجال الأعمال التي اجتمعت اليوم مع المصرف المركزي ، إلى جانب محمد حمشو وسامر الدبس وحسام وبراء قاطرجي ، ووسيم القطان ، وهي أسماء جرى تداولها مؤخرا على أن النظام سيبطش بها ، ويحجز على أموالها ، بتهمة الإثراء من الفساد وعلى حساب الحرب .

وذكر متابعون ، أن النظام استدعى سامر الفوز من دبي ، بعد أن سمح بإطلاق أغنية تصفه بالحرامي إلى جانب رامي مخلوف وحسام وبراء قاطرجي ، مهددا إياه بالسجن وبالحجز على جميع أمواله ، إذا لم يبادر لدعم الليرة السورية ، التي فقدت نحو 40 بالمئة من قيمتها منذ منتصف العام الحالي .