الجمعة 20 أيلول 2019 | 10:57 صباحاً بتوقيت دمشق
  • ما حقيقة الهجوم على المحال التجارية للاجئين السوريين في ولاية أضنة

    ما

    نشرت وسائل إعلام تركية مقاطع مصورة تظهر تجمع المواطنين الأتراك والهجوم على المحال التجارية للاجئين السوريين والسيارات التي يمتلكها سوريون،بعد اتهامات لشباب سوريين بالاعتداء الجنسي على طفل تركي، لتؤكد الولاية أن الاعتداء نفذه مواطن تركي ولا علاقة للسوريين به.

    وقالت ولاية أضنة في بيان على موقعها الرسمي" إن قسم الشرطة في مدينة أضنة تلقى إشعار حول الاعتداء الجنسي على طفل يبلغ 11 عاما من قبل مواطن تركي ويتحدث التركية، حيث بدأت التحقيقات القضائية".

    ودعت الولاية في بيانها المواطنين الأتراك إلى مساعدة أجهزة الأمن والتحلي بـ"الحس السليم"، دون الطلب منهم صراحة بالتوقف عن الهجوم على اللاجئين السوريين.

    ويبلغ عدد اللاجئين السوريين المسجلين في تركيا قرابة  3 ملايين و587 ألف لاجئ

     

    ولاية أضنةتركيا