السبت 14 أيلول 2019 | 11:50 مساءً بتوقيت دمشق
  • ألمانيا تلقي القبض على أخطر "داعشية"

    ألمانيا
    أميمة وزوجها الداعشي مغني الراب

    ألقت السلطات الألمانية القبض على أميمة عبدي (34 عاما)، التي تعمل مترجمة ومنظمة للفعاليات في مدينة هامبورغ الألمانية، وتعيش حياة هادئة ومستقرة ، حيث تبين أنها كانت تعيش في مدينة الرقة ، ومتزوجة من أخطر رجلين ألمانيين في التنظيم المتشدد ، وعندها ثلاثة أطفال منهما .

    وكشفت وسائل الإعلام الغربية ، أنه تم اكتشاف وضع أميمة من خلال هاتفها النقال الذي نسيته في الرقة ووقع بيد صحفية عربية ، ويوثق كل رحلتها التي انطلقت من ألمانيا في العام 2011 ، ثم وصولها إلى سوريا ، وإنضمامها لتنظيم داعش .  

    وقالت السلطات الألمانية أنها اعتقلت أميمة التونسية الأصل ، بعد خمسة أشهر من التحقيقات ، فيما أشارت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إلى أن أميمة عبدي قد شوهدت أثناء نقلها على متن طائرة هليكوبتر تابعة للشرطة على أيدي ضباط ملثمين الأسبوع الماضي.

    وتفجرت قصة أميمة التي كانت تعمل مترجمة ومنسقة حفلات وتعيش حياة هادئة في ألمانيا، عندما وقع الهاتف الذكي الذي كانت تستخدمه أثناء انضمامها إلى تنظيم داعش بسوريا وأضاعته، في أيدي الصحافية بقناة الآن التلفزيونية جنان موسى، التي نجحت في فتحه واستخراج كنز من المعلومات، يكشف الجانب المظلم من حياتها التي نجحت في إخفائه على سلطات بلادها منذ حوالي 3 سنوات بعد عودتها من سوريا.

    داعشالسلطات الألمانية تونس جنان موسى