الأربعاء 11 أيلول 2019 | 7:51 مساءً بتوقيت دمشق
  • قسد تعتقل وتُخفي نحو 3 آلاف مدني

    قسد

    وثقّت الشبكة السورية لحقوق الإنسان وجود نحو 3 آلاف معتقل ومختفين قسريين لدى مليشيا قسد منذ شهر تموز يونيو ٢٠١٢ حتى أيلول سبتمبر الجاري.

    ووفق التقرير الصادر عن المنظمة الحقوقية فإن قسد استخدمت منهجاً يشبه إلى حد كبير ما يقوم به النظام السوري حيث لا تتم عمليات الاعتقال من قبل أشخاص مفوضين قانونياً ولا يموجب مذكرة اعتقال، ولايعلم الشخص المعتقل الجهة التي تقوم بعملية الاعتقال أو سببه، ولا يتاح لأغلب المعتقلين الدفاع عن أنفسهم، ويُحرم المعتقل من الاتصال بالعالم الخارجي ولا يعلم أهله عن مصيره شيئاً.

    وذكر التقرير الذي جاء في 9 صفحات أن المنظة وثّقت خلال الفترة المذكورة اعتقال ما لا يقل عن "2907" مدنياً بينهم "631" و "172" سيدة وهم لايزالون تحت قيد الاعتقال التعسفي وتحول ما لا يقل عن "1877" شخصاً منهم و "52" طفلاً" و "78" سيدة إلى مختفين قسرياً.

    واعتبر التقرير أن قسد قد انتهكت القانون الدولي الإنساني وانهكت بشكل صارخ عدداً كبيراً من مجموعة المبادئ المتعلقة بحماية جميع الأشخاص الذين يتعرضون لأي شكل من أشكال الاحتجاز أو السجن.

    ودعا التقرير قسد إلى إيقافكافة أشكال الاعتقال التعسفي والكشف عن مصير المختفين قسرياً، والشماح لعائلاتهم بزيارتهم والتواصل معهم وإخضاعهم لمحاكمات عادلة ومستقلة والكف عن سياسة التضييق على المنظمات الإنسانية المحلية والأهلية والسماح لها بالعمل.

    المصدر: الشبكة السورية لحقوق الإنسان

     

    أخبار سوريا قسد اعتقالات تعسفية مختفون قسريا