الإثنين 9 أيلول 2019 | 2:5 مساءً بتوقيت دمشق
  • النظام يطرح مطاراً في منطقة تسيطر عليها المعارضة "للاستثمار"

    النظام

    طرح مدير المؤسسة العامة للطيران التابعة لحكومة النظام، مشروع مطارين للاستثمار أحدهما في تدمر بريف حمص الشرقي، والثاني بمنطقة "إيكاردا" بريف حلب الجنوبي الخاضعة لسيطرة فصائل المعارضة، وأعلنت وزارة النقل التابعة للنظام، قبل أيام عن إنشاء مطار جديد لحلب في منطقة إيكاردا، ووصفت المنطقة بـ "المحتلة".

    وأعلنت صحيفة تشرين الحكومية، عن طرح مشروع لتحويل مطار تدمر إلى مطار دولي يخدم المتطلبات السياحية لمدينة تدمر، ليخدم 15 مليون مسافر سنوياً، إلى جانب تشييد مطار آخر في منطقة إيكاردا.

    وجاء في الإعلان، أن "المشروعين طرحا بمواصفات دولية، وأن لهما بعداً اقتصاديا واستثماريا مهماً".

    وتقع منطقة إيكاردا بريف حلب الجنوبي بمساحة ضخمة تمتد على طول أوتوستراد حلب – دمشق الدولي، وتخضع لسيطرة فصائل الجيش السوري الحر، التي استقرت في جنوب حلب بعد الخروج من المدينة.

    وكانت وسائل إعلام موالية، أكدت قبل أيام، بدء تنفيذ اتفاق إنشاء ميناء جديد على شاطئ طرطوس، تولت تنفيذه شركات إيرانية.

    ويأتي هذا الطرح، للاستثمارات، تزامناً مع انهيار في الليرة السورية، وأنباء عن تدهور اقتصادي كبير في خزانة النظام، نتج عنه خلاف بين بشار الأسد وابن خاله رامي مخلوف، حيث وضع الأخير تحت الإقامة الجبرية.

     

    أخبار سوريامطارات استثمارات