السبت 7 أيلول 2019 | 11:43 صباحاً بتوقيت دمشق
  • "خلايا نائمة" تُفجر خزاناً للمياه جنوبي إدلب

    "خلايا

    أقدم مجهولون على تفجير خزان مياه يُغذي مناطق عدة من ريف إدلب الجنوبي، وذلك يأتي بالتزامن مع احتدام المعارك بين المعارضة والنظام على بعد كيلومترات قليلة من الخزان.

    وقالت مصادر ميدانية إن الخزان هو الوحيد الذي يغذي بلدة حيش ومحيطها بالمياه.

    وأشارت المصادر لاحتمالية أن يكون مفجرو الخزان من "الخلايا النائمة" التابعة للنظام، على الخطوط الخلفية للمعارضة.

    ويهدف التفجير - بحسب المصادر - إلى إحداث حالة من الإرباك والشكوك لدى الفصائل المتواجدة قرب المكان، وتصعيب مهمة المعارضة في تأمين المياه للمنطقة الجنوبية، تحديداً بلدة حيش.

    وتستمر المعارك في الجهة الجنوبية لبلدة حيش، وإلى الشرق في محيط بلدة التمانعة، مع محاولات مستمرة من القوات الخاصة الروسية للتقدم إلى مناطق سيطرة المعارضة في ريف معرة النعمان، أبرز مدن ريف إدلب الجنوبي.

    أخبار سورياإدلبحيشخزان مياهتفجير