الخميس 5 أيلول 2019 | 1:51 مساءً بتوقيت دمشق
  • قيادي في الجيش الحر يطالب باستئصال هيئة تحرير الشام

    قيادي

    دعا مصطفى سيجري رئيس المكتب السياسي في لواء المعتصم، التابع للجيش السوري الحر، إلى عملية عسكرية تقضي على هيئة تحرير الشام، مشبهاً الهيئة بالسرطان الذي ضرب الثورة السورية قائلاً آن  أوان لاستئصال هذا السرطان، حسب تعبيره.

    جاء ذلك في تغريدة على حسابه الشخصي في موقع تويتر، أرفقها بفيديو مقتطع  من مقابلة أجراها على تلفزيون سوريا.

    وقال سيجري "‏نعتقد أنه قد بات من الصعب حل تنظيم جبهة النصرة بشكل سلمي، وعليه قد آن الأوان لتنفيذ عملية عسكرية من شأنها استئصال هذا السرطان الخبيث الذي انتشر داخل جسم الثورة السورية، ولكن حتى هذه اللحظة لا نعلم أن هناك دولة ما متنفذة في الشأن السوري تدفع باتجاه إنهاء النصرة بشكل فعلي وحقيقي".

    وتأتي تصريحات سيجري تزامناً مع الكثير من الإشاعات التي تتحدث عن دعوات ومفاوضات من أجل حل تحرير الشام بشكل كامل، بناءً على شروط روسية مقابل إبرام اتفاق جديد بشأن إدلب.

    والجدير بالذكر أن روسيا أقرت وقف إطلاق نار، من جانب واحد مدة 8 أيام مقابل تنفيذ عدة شروط أهمها حل الهيئة، الأمر الذي نفاه مسؤولين في الهيئة بشكل قاطع.

     

    أخبار سوريامصطفى سيجريهيئة تحرير الشام