الخميس 5 أيلول 2019 | 11:35 صباحاً بتوقيت دمشق
  • الرائد جميل الصالح يعتبر المظاهرات ضد تحرير الشام "فوضى"

    الرائد

    اعتبر الرائد جميل الصالح، قائد جيش العزة، المظاهرات الأخيرة، التي شهدتها مدن وبلدات ريف إدلب، أنها "فوضى"، المستفيد منها النظام بالدرجة الاولى، لكن دون أن يشير بشكل مباشر إلى المظاهرات ضد هيئة تحرير الشام .

    وقال الصالح  في تغريدة له على حسابه الشخصي في "موقع "تويتر"، (المستفيد الوحيد من خلق فوضى المحرر هم النظام والمحتل الروسي ومن معه.. الخاسر الوحيد هم اهلنا وشعبنا والمقاتلين على الجبهات.. اهلنا تآمرت علينا الدنيا.. اليوم يوم التجهيز للمعركة وليس الاجهاز على من تبقى).

    وخرجت قبل أيام، مظاهرات غاضبة، في كل من كفرتخاريم وأريحا ومعرة النعمان وسراقب طالبت بخروج هيئة تحرير الشام، وهتف المتظاهرين بعبارات مناهضة للجولاني والهيئة، مما جعل معظم المعلقين على "تغريدة" الصالح يوجهون تعليقاتهم بهذها الصدد، كون الشمال لم يشهد في الفترة الأخيرة سوا مظاهرات ضد تحرير الشام.

    والجدير بالذكر أن جيش العزة الذي يقوده الرائد جميل الصالح يعتبر الفصيل الأكثر شعبية بين المدنيين، ويعتبر قائده من أكثر القادة المحبوبين بين قادة المعارضة، حيث لم يقاتل الرائد جميل وجيشه أي فصيل عسكري طوال الثورة السورية.

      

    جيش العزةالرائد جميل الصالح هيئة تحرير الشامالجولاني