الأربعاء 4 أيلول 2019 | 12:4 صباحاً بتوقيت دمشق
  • الرائد جميل الصالح يرد على المطالبين بتوضيح ما حصل في المعارك الأخيرة

    الرائد

     بعد مطالبات كثيرة، وجهها الأهالي في الشمال المحرر، للرائد جميل الصالح، قائد جيش العزة، لتوضيح ما حصل في ريف حماة وخان شيخون، حيث أحرز النظام تقدماً كبيراً على حساب الفصائل وتحديداً جيش العزة الذي يعتبر ريف حماة معقله الرئيسي ، قال الصالح في تغريدة، له على حسابه الشخصي بموقع تويتر، "الجميع يطلب توضيح لما حصل لكن يجب على الجميع أن يعلم انه الاجدر بنا الالتفات نحو اعداد المقاتلين و الاستفادة من كافة الطاقات الموجودة بالمحرر بما يتناسب مع المرحلة من اجل استعادة كل شبر محتل من قبل روسيا وإيران وعصابة بشار لا مجال للوقوف عدونا لن ينتظر".

    ويأتي كلام الصالح في إشارة واضحة إلى أن الاتفاقات الدولية والضمانات لن تمنع النظام وحليفه الروسي من اسئناف المعارك، لإحراز تقدم أكبر على حساب المعارضة.

    وفي وقت سابق، علّق جيش العزة، على التطورات العسكرية والميدانية، في إدلب، إثر خسارة منطاق نفوذه الرئيسية في ريف حماة، بعد سيطرة ميليشيات النظام بدعم روسي على كامل ريف حماة.

    وقال الناطق باسم جيش العزة النقيب مصطفى معراتي في تصريحات نقلتها عنه وسائل إعلام محلية، إن الفصيل يعمل على ترتيبات عسكرية جديدة، وما تزال الترتيبات السابقة قائمة، رغم الانسحاب من ريف حماة الشمالي.

     

     

    الرائد جميل الصالح جيش العزةتويتر