الثلاثاء 3 أيلول 2019 | 12:51 صباحاً بتوقيت دمشق
  • بعد خسارته مناطق نفوذه بحماة.. جيش العزة يعلّق على معركة إدلب

    بعد

    علّق جيش العزة، على التطورات العسكرية والميدانية، في إدلب، لأول مرة منذ خسارة منطاق نفوذ الرئيسية في ريف حماة، بعد سيطرة ميليشيات النظام بدعم روسي على كامل ريف حماة.

    وقال الناطق باسم جيش العزة النقيب مصطفى معراتي في تصريحات نقلتها عنه وسائل إعلام محلية، إن الفصيل يعمل على ترتيبات عسكرية جديدة، وما تزال الترتيبات السابقة قائمة، رغم الانسحاب من ريف حماة الشمالي.

    وأضاف معراتي بأن الجاهزية العسكرية تامة، مؤكداً بأن الأيام القادمة ستفصح عن ذلك.

    وأكد معراتي بأن الفصيل لا يزال ضمن غرفة عمليات "الفتح المبين" التي تضم عدداً كبيراً من أبرز الفصائل الثورية في الشمال المحرر.

    وسبق تصريحات معراتي، تغريدة لقائد جيش العزة الرائد جميل الصالح، على صفحته الشخصية بموقع تويتر، علق فيها على آخر التطورات الأخيرة.

    وتمكنت ميليشيات النظام، من تحقيق تقدم كبير، على حساب المعارضة، حيث سيطرت على كامل ريف حماة، "اللطامنة وكفرزيتا" معقل جيش العزة، وكذلك سيطرت ميليشيات النظام على المدينة الاستراتيجية  "خان شيخون"، في ريف إدلب.

     

    جيش العزةالرائد جميل الصالح معركة حماة