الإثنين 2 أيلول 2019 | 2:17 مساءً بتوقيت دمشق
  • صحيفة موالية: الجولاني تعاون مع أمريكا لكشف مواقع "أنصار التوحيد"

    صحيفة

    قالت صحيفة الوطن الموالية للنظام اليوم الإثنين 2 أيلول/سبتمبر 2019، نقلاً عن مصادر إعلامية، أن أبو محمد الجولاني، قائد هيئة تحرير الشام، تعاون مع واشنطن  بتقديم معلومات، تكشف مواقع "أنصار التوحيد"، شمال إدلب والذين جرى استهدافهم بطيران التحالف ، وقتل عدد كبير منهم . 

    وذكرت الصحيفة أن استهداف الطائرات الأمريكية لموقع عسكري لاجتماع قادة من "أنصار التوحيد" الفصيل التابع لتنظيم القاعدة، في مزارع بروما، بين بلدتي كفريا ومعرة مصرين شمال إدلب يوم الجمعة، جاء طبقاً للإحداثيات التي قدمها أبو محمد الجولاني.

    وأضافت الصحيفة نقلاً عن مصادرها أن "الجولاني قدم إلى الولايات المتحدة على طبق من ذهب، إحداثيات مقر إحدى الميليشيات الموالية له أثناء اجتماع لقادتها كانت اتخذت قراراً بالانفكاك على هيئة تحرير الشام، استجابةً لضغوط تركية تلبيةً لطلب روسيا، وكانت على وشك ارتياد الطريق العام القريب من المقر نحو تركيا لإعلان الطلاق مع "الفرع السوري لتنظيم القاعدة"، قبل أن يدكها الطيران الأمريكي ويبيدها عن بكرة أبيها"، حسب تعبير الصحيفة.

    واعتبرت الصحيفة ، وفقا لمصادرها ، أن الجولاني عميل لواشنطن ، و أمد حسب قولها ، " المخابرات الأمريكية بقائمة أهداف تضم مقار ومستودعات أسلحة الهيئة و"التنظيمات الإرهابية المرتبطة بها مثل أنصار التوحيد، وحراس الدين"، بدليل استهدافها مقر للأخيرة في ريف المهندسين جنوب غرب حلب قبل شهرين، عن طريق عملاء منتشرين على الأرض على صلة بالتحالف الدولي من عناصر الميليشيات الموالية لتركيا، والتي جندها لمصلحة الفرع السوري لتنظيم القاعدة بعد تصفيته لتشكيلاتها الأم".

    وقتل 40 عنصراً بينهم قادة من تنظيم "حراس الدين"، يوم السبت الماضي، في غارة للتحالف الدولي، شنها انطلاقاً من قواعد تركية، على مقر للتنظيم شمال شرقي إدلب.

     

    الجولانيأنصار التوحيدصحيفة الوطن