السبت 31 آب 2019 | 3:24 مساءً بتوقيت دمشق
  • التايمز البريطانية تقدم تفاصيل جديدة عن خلاف ، الأسد - مخلوف

    التايمز
    محمد رامي مخلوف أمام قصر والده في دبي

    قالت صحيفة "التايمز" البريطانية ، إن شراراة الخلاف بين بشار الأسد وابن خاله رامي مخلوف ، بدأت عندما نشر محمد ابن رامي مخلوف ، 22 عاما ، صورا له أمام عدة سيارات فاخرة في دبي ، تعود ملكيتها له ، الأمر الذي أثار موجة سخط كبيرة على وسائل التواصل الاجتماعي ، ما دفع روسيا للمطالبة بديونها على النظام السوري بشكل عاجل ، الأمر الذي جعل بشار الأسد يطلب من ابن خاله رامي المساعدة في تسديد هذا المبلغ .

    إلا أن رامي رفض بحسب الصحيفة ، وهو الأمر الذي تسبب باحتجازه هو واثنين من أخوته ووالده ، من قبل بشار الأسد إلى حين تسديد المبلغ الذي تطلبه روسيا والمقدر بـ 3 مليارات دولار ، كما تقول  وسائل الإعلام .. 

    وأشارت الصحيفة ، إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ، قال  : إذا كانت الدولة السورية لا تملك المال فإن عائلة مخلوف تملكه بالتأكيد.

    ورأت الصحيفة أ ن سبب الخلاف الحقيقي هو أن مخلوف نقل جزءا كبيرا من ثروته خارج البلاد، بالإضافة إلى خفض استثماراته المالية في الداخل السوري.

    سوريا الأسد