الأحد 25 آب 2019 | 7:20 مساءً بتوقيت دمشق
  • مصور وكالة “سانا” يتعرض للضرب في درعا

    مصور

    اختطف مجهولون السبت، مصورا في وكالة الأنباء التابعة للنظام السوري "سانا" لساعات في مدينة بصرى الشام شرقي محافظة درعا جنوبي البلاد.

    وقال شهود عيان ، إن المصور ضياء الدين السعيد اختطف خلال عمله على تغطية مهرجان بصرى الشام، ليتركه الخاطفون بعد ذلك بالقرب من مكان المهرجان وعليه آثار ضرب ودماء.

    وأضاف "الشهود" أن عناصر من ميليشيا "الفيلق الخامس" المشكلة من قبل روسيا، استنفروا على خلفية ذلك،  ليقوموا بعدها بمرافقة المصورين إلى خارج المدينة.

    وتشهد محافظة درعا عمليات إطلاق نار متكررة من قبل مجهولين استهدفت بعضها عناصر لقوات النظام و مقاتلون سابقون في الجيش السوري الحر إضافة إلى شبان وموظفين سابقين في المجالس المحلية، وسط اتهامات يوجهها الناشطون للنظام بالمسؤولية عن ذلك.

     

    وكالة سانا