الثلاثاء 20 آب 2019 | 11:12 مساءً بتوقيت دمشق
  • الروس على الأوتستراد الدولي حلب-دمشق

    الروس

    نشر مراسل وكالة ANNA الروسية، صورة له برفقة أحد مقاتلي القوات الروسية الخاصة، الذين شاركوا في معارك السيطرة على خان شيخون.

    وتناقلت صفحات موالية الصورة، متباهية بتحقيق التقدم الكبير على حساب فصائل المعارضة في جنوب إدلب، وشمال حماة.

    ويعتبر فتح الطريق M5 حلب-دمشق، من أهم أهداف روسيا والنظام منذ بدء الحملة الأخيرة قبل مئة يوم.

    واعترفت اليوم روسيا لأول مرة بشكل رسمي، بمشاركة قواتها على الأرض في المعارك، على لسان وزير خارجيها سيرغي لافروف.

    وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي مع نظيره الغاني، في موسكو اليوم: "لقد أكدت بشكل واضح أنه إذا واصل (الإرهابيون) هجماتهم انطلاقا من تلك المنطقة -إدلب-على الجيش السوري والمدنيين وقاعدة حميميم الجوية الروسية، فإنها ستواجه رداً حازماً وقاسيا، وقواتنا تقاتل على الأرض".

    وسيطرت ميليشيات النظام المدعومة من الطيران الحربي الروسي، وميليشيات طائفية، فجر اليوم الثلاثاء 20 آب/أغسطس 2019، على مدينة خان شيخون، بعد قصف هستيري دمر المدينة.

    وتابعت ميليشات النظام التقدم باتجاه مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي، في حين تحاول الفصائل وقف تقدمه.

    للاطلاع على آخر التطورات العسكرية والميدانية حسب الخريطة التفاعلية اضغط هنا 

    خان شيخونمعركة حماة