loader

إحصائية لأعداد النازحين من ريفي حماة وإدلب بعد التطورات الأخيرة

نزح عشرات الآلاف من المدنيين من مناطقهم في ريف إدلب الجنوبي وريف حماة الشمالي باتجاه عمق مناطق سيطرة المعارضة قرب الحدود مع تركيا.

وأكدت مصادر خاصة لوكالة قاسيون أن 60 ألف شخصاً نزحوا إلى قرى وبلدات بعيدة عن خطوط التماس التي اقتربت من أماكن، أو سيطر النظام عليها بدعم روسي.

وكانت مدينة حريتان بريف حلب الشمالي، بادرت بالإعلان عن استعدادها لاستقبال النازحين من ريفي حماة وإدلب في بيان لمجلسها المحلي.