الثلاثاء 20 آب 2019 | 12:56 صباحاً بتوقيت دمشق
  • مقتدى الصدر يعتذر من الإمام علي بن أبي طالب

    مقتدى

    كتب رجل الدين الشيعي العراقي مقتدى الصدر سلسلة تغريدات قدم فيها الاعتذار من الإمام علي بن أبي طالب ، مطالب العراقيين بالاقتداء بسيرته والالتزام بتعاليمه .

    وقال زعيم التيار الصدري في العراق ، متحدثا عن الإمام علي: "عذرا يا إمامي، فقد حكمت وعدلت، وحكم شيعتك فظلموا. عذرا يا إمامي، فقد حكمت وليس ببيتك من درهم، وحكم شيعتك وما كان للفقراء من درهم".

    وأضاف: "عذرا إمامي، حكمت فأصلحت، وحكم شيعتك فأفسدوا، حكمت فجعلت العراق شامخا بين الأمم، وحكم شيعتك فكان العراق خجلا بين الأمم".

    وتابع: "عذرا إمامي، حكمت فصمت ولم تتخم، وحكم شيعتك فأتخموا وجاع الرعية، فعذرا أيها الإمام البر العدل التقي النقي".

    كما دعا الصدر كل "السياسيين السنة في العراق، إلى الأخذ بنصائح الإمام علي، والاقتداء بسيرته من الصلاح والإصلاح والاهتمام بالرعية"، موجها الدعوة ذاتها إلى طوائف العراق جمعاء.

    واستغرب مغردون سبب تغريدات مقتدى الصدر في هذا الوقت بالذات ، ورأوا فيها انتقادا مباشرا للساسة العراقيين الذين أوصلوا بلادهم إلى الحضيض رغم كل الثروات التي ينعم بها .

    العراق مقتدى الصدرالإمام علي