الإثنين 19 آب 2019 | 2:32 مساءً بتوقيت دمشق
  • مقاتل من "العصائب الحمراء"يروي كيف أفشلوا هجوماً بريف إدلب (فيديو)

    مقاتل

    روى مقاتل تابع لفرقة "العصائب الحمراء"، التابعة لهيئة تحرير الشام، كيف تمكن مقاتلوا الفرقة من إفشال هجوم كبير كانت ميليشيات النظام تعده للهجوم من بلدة مدايا على بلدة ركايا.

    وبثت شبكة "شامنا" أحد الأذرع الإعلامية لهيئة أحرار  الشام تسجيلاً مصوراً للمقاتل وهو يحكي قصة إفشال الهجوم.

    وقال المقاتل الملثم الذي توسط مجموعة من مقاتلي الفرقة، إن قادة "الفتح المبين" تأكد لهم وجود حشودات كبيرة في بلدة مدايا استعداداً للهجوم على مواقع الفصائل في بلدة ركايا، فقررو منع وقوع الهجوم.

    وأرسلت "الفتح المبين" المقاتل "أبو هتون" لتفجير عربة مفخخة وسط تجمعات ميليشيات النظام في مدايا تبعه فرقة من "العصائب الحمراء" كان القاتل الذي يروي القصة بنهم.

    وأكد المقاتل أنه بعد تفجير العربة حصل ارتباك كبير بين ميليشيات النظام، وقتل من قتل وهرب من هرب.

    وحسب المقاتل فإن العملية أودت ما لا يقل عن 70 عنصراً من ميليشيات النظام سقطوا وسط مدايا.

    ونجحت العملية من تحقيق هدفها بضرب اسعدادات ميليشيا النظام وتجهيزاته، التي كانت تتحضر لشن هجوم على بلدة ركايا سجنة التابعة لمعرة النعمان في ريف إدلب.

    وفي وقت سابق، أعلنت معرفات تابعة لهئة تحرير الشام،عن اسم منفذ عملية تفجير العربة المفخخة، وهو حسب معرفات الهيئة  "أبو هتون (محمد عمر ) وهو من أبطال قرية الحويز (الحرية) في سهل الغاب وهو الاستشهادي الرابع في القرية وهو شقيق للشهيد عبد الكريم عمر الذي استشهد منذ شهور قليلة وابن عم للشهيد أحمد عمر الذي استشهد في محاولة تحرير بلدة الحويز وكان قد سبقه من الاستشهاديين من رفاقه من أبناء الحويز".

    للاطلاع على آخر التطورات العسكرية والميدانية حسب الخريطة التفاعلية اضغط هنا

    العصائب الحمراءالفتح المبينريف إدلب الجنوبي