الأربعاء 7 آب 2019 | 3:47 مساءً بتوقيت دمشق
  • وفاة صاحب الطريقة الغريبة في محاولة الفرار من السجن

    وفاة

    أقدم زعيم عصابة برازيلية، حاول الهرب من السجن وهو يرتدي زي ابنته، على الانتحار شنقاً في زنزانته، بعد تحقيقه لشهرة واسعة حول العالم بعد انتشار تسجيل فيديو أثناء إزالة الشرطة لزيه التنكري.

    وقالت سلطات سجون ريو دي جانيرو، أمس الثلاثا،ء إن كلاوفينو دا سيلفا شنق نفسه على ما يبدو بملاءة، مشيرة إلى فتح تحقيق في الحادث.

    وجرى ضبط دا سيلفا في مطلع الأسبوع بينما كان يحاول الخروج من سجن في غرب ريو دي جانيرو وهو يرتدي قناعاً نسائياً من السيليكون، وشعراً مستعاراً وبنطالاً من الجينز الضيق مع قميص وردي.

    وكان دا سيلفا عنصراً هاماً في قيادة واحدة من أقوى العصابات الإجرامية في البرازيل، وكان يحاول أن يهرب متنكرا في زي أشبه بزي ابنته البالغة من العمر 19 عاماً والتي كانت تزوره في ذلك اليوم، حيث أبقاها مكانه في غرفة الزيارة وخرج بدلاً منها، ونجح في الوصل إلى باب السجن الخارج، غير أن مشيته وارتباكه كشفاه.

    وفاةغرائبفرارسجنالبرازيل