السبت 3 آب 2019 | 4:40 مساءً بتوقيت دمشق
  • فيسبوك يحظر حسابات مزيفة في السعودية والإمارات ومصر

    فيسبوك

    أعلنت شركة فيسبوك أنها حذفت عددا من الصفحات والحسابات الشخصية والجماعية بعد أن اكتشفت تورطها في أنشطة ترويجية مزيفة عبر منصتَي فيسبوك وانستغرام، في كل من مصر والإمارات والسعودية.

    وأوضحت الشركة في بيان صحفي أنها تمكنت من الكشف عن حملتين ترويجيتين في هذا الصدد، إحداهما حملة مشتركة دشنت في الإمارات العربية ومصر، من خلال شركتي تسويق "نيوويفز" في مصر، و"نيوويف" في الإمارات، والحملة الأخرى في السعودية، والتي تقول عنها فيسبوك إنها "ذات صلة" بالحكومة السعودية.

    وقالت فيسبوك إن الحملتين التي حذفت حساباتهما لم تكونا متصلتين إحداهما بالأخرى، لكن كلتيهما أنشأت شبكة من الحسابات للتمويه على أصحابها الحقيقيين والجهة التي تعمل لصالحها.

    وأضافت فيسبوك أنها شاركت ما توصلت إليه من كشوفات مع جهات إنفاذ القانون وشركائها في صناعة التواصل الاجتماعي وصانعي السياسات.

    وأكدت عملاقة التواصل الاجتماعي أنها تعكف على تتبع هذا النوع من الأنشطة واستئصاله، قائلة إنها "لا ترغب في أن تتعرض خدماتها للاستغلال لتضليل الناس".
    وأوضحت: "نحذف تلك الصفحات والحسابات الشخصية والجماعية بسبب سلوكها، وليس ما تنشره من محتوى".

    وقالت شركة فيسبوك إنها اكتشفت أن أشخاصا على علاقة بالسلطات السعودية كانوا يستخدمون منصاتها للترويج للنظام السعودي عبر حسابات مزيفة.

    وأضافت فيسبوك أن عملية الترويج ونشر الدعايا استهدفت بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في الأساس، وأن معظم المحتوى كان باللغة العربية.

    وحذفت الشرركة أكثر من 350 حسابا وصفحة في هذا الإطار. ونادرا ما تربط شركة التقنية العملاقة مثل تلك الأنشطة بحكومة ما.

    مواقع الكترونية

    تكنولوجياحساباتفيسبوك