الجمعة 2 آب 2019 | 5:3 مساءً بتوقيت دمشق
  • جابر الشيخ: النظام عاجز ، لهذا طلب وقف إطلاق النار

    جابر

    قال القائد العام لحركة أحرار الشام الإسلامية، "جابر الشيخ"، الجمعة 2 آب / أغسطس 2019، تعليقاً على طلب وقف إطلاق النار، الذي تمخض عن اجتماع أستانة 13 ، إن النظام  وبعد عجزه عن الاستمرار في المعركة ، سارع إلى الإعلان عن موافقته على وقف إطلاق النار.

    وأضاف "الشيخ" في كلمة له نشرها على قناته الرسمية في تلغرام، "أن النظام ولكي يحفظ ماء وجهه الذي اريق امام حاضنته وأمام داعميه ومؤيديه، ادعى كذباً بأن الموافقة مشروطة بسحب السلاح الثقيل والانسحاب ٢٠ كم ونحو ذلك ، ليذر الرماد في العيون ويوهم أنصاره بتحقيق نصر على الأرض " معتبرا أن "رائحة عجزه وهزيمته ملأت الأرجاء ، وبات معلوماً للقاصي والداني أنه لم يعد سوى أداة بيد المحتل لا رأي له ولا قرار".

    وتابع "الشيخ"، " ثلاثة أشهر مضت على بدء الروس وأذنابهم من ميليشات الأسد معركتهم على الشمال المحرر وقد استخدموا فيها أعتى أنواع الأسلحة وارتكبوا أشنع الجرائم وهجروا مئات الآلاف من المدنيين ودمروا عشرات المدن والبلدات والقرى ظناً منهم أن ذلك سيفت في عضد الثوار وأهلنا ويوهن عزائمهم".

    وأعتبر  القائد العام لحركة أحرار الشام، أن هجوم الروس والنظام على إدلب وريف حماة فشل ، بسبب ما وصفه بـ " ثبات المجاهدين  ودماء الشهداء ودعم أهلنا وشعبنا للثوار " مبينا أن النظام ومن خلفه روسيا ، منوا بتحقيق النصر خلال فترة وجيزة، ووعدوا حاضنتهم وجنودهم بقضاء عيد الفطر في إدلب " ، وتابع ، أنه "هاهو عيد الاضحى يطل علينا ولم يتمكنوا من السيطرة إلا على بضع قرى تعد ساقطة عسكريا بالرغم من أن فاتورة خسائرهم في الأرواح والعتاد كانت باهظة فقتلاهم وجرحاهم وآلياتهم المدمرة بلغ الآلاف".

    ودعا "الشيخ" إلى رص الصفوف والاستعداد الدائم للمعركة ، مشيرا إلى ضرورة الحذر من النظام والروس ، الذين لا عهد لهم ولا ذمة بحسب وصفه .

     

     

    أخبار سوريا أحرار الشاموقف إطلاق النار