الأربعاء 31 تموز 2019 | 3:45 مساءً بتوقيت دمشق
  • ثلثا أعضاء مجلس الأمن يطالبون "غوتيرس" بالتحقيق في هجمات على مستشفيات شمال سوريا

    ثلثا

    وكالات - قاسيون: طالب ثلي أعضاء مجلس الأمن الدولي، الأمين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيرس" إجراء تحقيق في الهجمات التي تتعرض لها منشآت طبية تدعمها الأمم المتحدة في شمال غرب سوريا.

    وسلمت بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة وألمانيا وبلجيكا وبيرو وبولندا والكويت وجمهورية الدومنيكان وإندونيسيا "التماسا دبلوماسيا" رسمياً لـ"غوتيرس" من أجل إجراء تحقيق في الهجمات التي تتعرض لها المرافق التي تدعمها الأمم المتحدة.

    وجاء في الالتماس الذي قدمته الدول لـ"غوتيرس" تعرض ما لا يقل عن "14" منشأة مدعومة من الأمم المتحدة لأضرار أو دمرت في شمال غرب سوريا منذ نهاية نيسان /أبريل 2019 وهو التاريخ الذي بدأ فيه النظام حملته العسكرية الأخيرة على الشمال السوري.

    وقال منسق الشؤون الإنسانية والإغاثة في حالات الطوارئ في الأمم المتحدة، "مارك لوكوك" ،في مؤتمر صحفي الثلاثاء 30 تموز/يوليو 2019، "أبلغت أطراف الصراع بمواقع المنشآت الإنسانية مجلس الأمن وبأن عشرات المنشآت الطبية تعرضت لهجمات منذ نيسان/ أبريل.

    وأضاف " لوكوك" للصحفيين بعد أن  قدم إفادة لمجلس الأمن  للمرة الـ"7"  منذ بدء هجوم النظام على الشمال السوري،  "هل استُخدمت تلك المعلومات وفق الغرض المقصود منها، وهو حماية المنشآت أم أنها تُستخدم لاستهداف المنشآت؟".

    يُشار إلى أن فريق "منسقو استجابة سوريا" وثّقوا استشهاد أكثر من "1079" مدنياً بينهم "249" طفلاً ، خلال الفترة الواقعة بين 2 شباط/ فبراير 2019، وحتى 24 تموز/ يوليو 2019.

    أخبار سوريا حماة إدلب الأمم المتحدةمجلس الأمن الدولي