الأربعاء 24 تموز 2019 | 2:47 مساءً بتوقيت دمشق
  • جولة لـ "المحيسني والأسيف عبدالرحمن" داخل أحد أنفاق حملة الخندق (فيديو)

    جولة

    زار عبدالله المحيسني، أحد أنفاق حملة الخندق بعد مرور 15 يوماً على إطلاقه مع مجموعة من الفعاليات المدنية للحملة، وذلك للتصدي لميليشيات النظام في الشمال المحرر.

    ورافق المحيسني "الأسيف عبد الرحمن" الذي يعرف عن نفسه عبر حسابه على موقع تويتر بكونه، ‏كاتب وباحث ومدرب فن حرب العصابات.

    ونشر الإعلامي أحمد رحال على قناته الشخصية بموقع يوتيوب زياراة المحيسني والأسيف عبدالرحمن، للنفق الذي تم الانتهى من ربعه حسب ماقاله المحيسني.

    وقال "الأسيف عبدالرحمن" على حسابه بموقع تويتر تعليقاً على زيارته، " تشرفت بزيارة لحملة الخندق فوجدت مجهود عظيم يقوم عليه الشيخ د.عبد الله المحيسني ومن معه وأدركت مدى تقصيرنا، فأسأل الله أن لا يضيع لهم تعب ويكتب أجرهم ويجعل عملهم سبب من أسباب النصر".

    وعبدالله المحيسني شرعي وقيادي سابق في جبهة النصرة قبل تغيير اسمها إلى هيئة تحرير الشام، يعمل بصفة مستقلة عن أي فصيل أو تجمع عسكري في صفوف المعارضة المسلحة.

    وأطلق مجموعة من المدنيين حملة "الخندق"، تحت شعار "حصن كي نصمد"، بهدف جعل المناطق المحررة عصية على ميليشيات النظام والروس.

    ويشرف على الحملة كل من الشيخ عبد الرزاق المهدي والشيخ أبو محمد الصادق والدكتور أنس عيروط والشيخ مصلح العلياني والشيخ عبد الله المحيسني.

    حملة الخندقعبدالله المحيسني الشمال المحرر