loader
الأربعاء 10 تموز 2019 | 8:59 مساءً بتوقيت دمشق
  • بعد أن رزقا بطفل سليم.. النظام السوري يعكر حياة عائلة سورية

    بعد
    المصدر: وكالة الأناضول

    وكالات - قاسيون: تعيش عائلة سورية ظروفاً معيشيةً صعبة وذلك بعد تعرض منزلها لقصف من قبل طيران النظام الحربي في ريف حماة، ونزوحها إلى الشمال السوري.

    وذكرت وكالة الأناضول التركية في موقعها أن "الأب السوري المصاب بـ"متلازمة داون"، أحمد سللوم، يواجه وزوجته من ذوي الاحتياجات الخاصة، مريم حسن، ظروفا صعبة، بعد قصف النظام السوري لبيتهما في ريف حماة".

    وأضافت الوكالة أن "الزوجين قبل مدة قصيرة رُزقا بطفلة، صحتها سليمة، عكس المتوقع، ليحول القصف فرحتهما إلى معاناة، ويضطرهما للتنقل والإقامة في مخيمات النازحين، بمحافظة إدلب، وفيما بعد بأحد المدارس".

    وفي حديث للأناضول، قال "سللوم"، إنه يقيم في المدرسة بشكل مؤقت، لغاية انطلاق الموسم الدراسي، وإنه يحتاج إلى المساعدة من أجل العناية بالطفل.

    وأضاف أن قصف النظام السوري، غير حياتهم للأسوء، بعدما رزق وزوجته بطفلة في كامل صحتها، دون أن تتأثر بوضع والديها الصحي.

    من جانبه، أوضح أمين عام جمعية "علم الوراثة" التركية، الدكتور غوزدي يشيل، إن عدم إصابة الطفلة بـ"متلازمة داون"، أمر خارج عن العادة، مشيراً بأن هذه الحالة تشكل استثناءً، لأن هذا النوع من الإصابات ينتقل بالوراثة.

    سورياقصفحماة متلازمةنزوح