الثلاثاء 9 تموز 2019 | 11:31 صباحاً بتوقيت دمشق
  • سوريا: ألمانيا ترد بالرفض على طلب أميركا نشر قوات برية

    سوريا:

    طلب ممثلون أمريكيون من ألمانيا زيادة وجودها العسكري في سوريا لأن الولايات المتحدة تخطط لإخراج قواتها من سوريا في المستقبل القريب. 

    لكن ألمانيا رفضت نشر أي قوات برية

    إذ قال المتحدث باسم الحكومة الألمانية ستيفن سيبرت يوم الاثنين إن ألمانيا لن تزيد من وجودها العسكري في البلاد.

     

    وقال سيبرت "عندما أقول إن الحكومة تنوي مواصلة إجراءاتها المستمرة في إطار التحالف  ضد داعش فإن هذا لا يعني وجود قوات برية". 

    ويساهم الجيش الألماني حاليًا بطائرات استطلاع وطائرة للتزود بالوقود وغيرها من المساعدات العسكرية غير القتالية ضد داعش. 

    وقال سيبرت إن ألمانيا "كانت تقدم مساهمة مهمة ومعترف بها دوليا لسنوات في محاربة الدولة الإسلامية"

     

    ودعت الولايات المتحدة الدول الأوروبية بما فيها المملكة المتحدة وفرنسا وألمانيا إلى التعهد بمزيد من الدعم لمحاربة الدولة الإسلامية.

    ومع أن زعيمة حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي وخليفة أنجيلا ميركل المحتملة أنجريت كرامب كارنباور على استعداد للتفاوض بشأن مساهمة ألمانيا في سوريا

    إلا أن العديد من النواب في الحزب الاشتراكي الديمقراطي الذين هم جزء من الحكومة يعارضون تمديد المهمة. كما يرفض حزب اليسار أيضًا أي تمديد في سوريا بما في ذلك نشر قوات برية.

     

    كما كرر رودريش كيسويتر وهو عضو في حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي في اللجنة البرلمانية للشؤون الخارجية وجهة نظر كرامب كارينباور.

    وقال لدويتشه ويل أن البرلمان سيجري مناقشة شاملة وأنه "حتى الآن لا يوجد سبب لرفض البعثة الموسعة إلى سوريا أو قبولها"

    الخبر مترجم من الصحيفة الألمانية دويتشه ويل DW

    مترجمسورياألمانيا