الثلاثاء 2 تموز 2019 | 3:29 مساءً بتوقيت دمشق
  • تركيا تدين توقيع الأمم المتحدة خطة عمل مع قسد

    تركيا
    (وكالة الأناضول)

    وكالات - قاسيون: أدانت تركيا، الثلاثاء، توقيع الأمم المتحدة خطة عمل مع "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهابي، الذي يستخدم اسم قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، من أجل تخلي الأخير عن المقاتلين الأطفال بصفوف التنظيم.

    وقالت الخارجية التركية، في بيان، إن توقيع الأمم المتحدة على خطة عمل مع التنظيم الإرهابي المذكور، يعد تطورا خطيرا، وأنقرة تدينه بشدة.

    وأضاف البيان، أن تركيا تدين أيضا توقيع الممثل الخاص ووكيل الأمين العام للأمم المتحدة، فرجينيا غامبا، مع إرهابي من "ي ب ك/ بي كا كا"، على خطة العمل، دون علم أعضاء الأمم المتحدة.

    وأشار البيان إلى أن تركيا باشرت إجراءاتها لدى الأمم المتحدة، لاتخاذ ما يلزم حيال التوقيع.

    وشدد على أنه لا يمكن إيجاد أي تفسير لتوقيع الأمم المتحدة على اتفاقية مع تنظيم إرهابي.

    وتابع البيان، "هذا الوضع يعتبر في الوقت نفسه انتهاكا من قِبل الأمم المتحدة لكافة القرارات التي اتخذتها حيال مكافحة الإرهاب".

    والإثنين، كشفت الأمم المتحدة عن توقيعها خطة عمل مع "ي ب ك/ بي كا كا" الذي يستخدم اسم "قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، من أجل "تخلي التنظيم الإرهابي عن المقاتلين الأطفال بصفوف التنظيم".

    وبحسب بيان صادر عن الأمم المتحدة في هذا السياق، فإن التنظيم الإرهابي "تعهد بموجب هذا الاتفاق، بعدم استخدام الأطفال كمقاتلين، والكشف عن الأطفال من الذكور والنساء الموجودين بصفوفه وإخلاء سبيلهم، واتخاذ التدابير اللازمة في هذا الشأن".

    ونقل البيان نفسه عن فرجينيا غامبا، قولها بشأن خطة العمل المشتركة التي تم توقيعها: "هذا يوم هام للغاية من أجل حماية الأطفال بسوريا، وهذه الخطة تعتبر بداية اتجاه كافة التنظيمات التي تحمل تحت مظلة قوات سوريا الديمقراطية، لعدم استخدام الأطفال كمحاربين من الآن فصاعدًا".

    وأشار البيان الأممي، إلى أن هذه الخطة "تم توقيعها بعد مشاورات استمرت لأشهر بين الأمم المتحدة، وقوات سوريا الديمقراطية".

    أخبار تركياوكالة الأناضولقسدالأمم المتحدة