الثلاثاء 2 تموز 2019 | 3:8 مساءً بتوقيت دمشق
  • ارتفاع حالات الانتحار بين السوريين في مناطق النظام

    ارتفاع

    كشفت الهيئة العامة للطب الشرعي التابعة للنظام،  يوم الثلاثاء 2 تموز/يوليو 2019، عن ارتفاع حالات الانتحار بين السوريين في مناطق سيطرة النظام، حيث بلغ عدد الذين أقدموا على الانتحار منذ مطلع العام الجاري، 59 حالة. 

    وقال  زاهر حجو المدير العام لهيئة الطب الشرعي في سوريا، إن الحالات التي سُجلت كانت في عموم سوريا، ما عدا دير الزور والرقة وإدلب والحسكة.

    وذكر حجو أنه من بين المنتحرين 27 امرأة و11 قاصر من بينهم طفل عمره  10 سنوات، بينما توزعت الحالات على ريف دمشق 14 حالة، بينما سجلت دمشق حالتين فقط، وكذلك درعا، ولم تسجل القنيطرة أي حالة، وحمص 9 حالات، وحل 8 حالات، و5 حالات في كل من طرطوس والسويداء، واللاذقية 4 حالات.

    وأكد حجو في حواره مع صحيفة الوطن الموالية للنظام، أنه تم تسجيل 20 حالة شنق، 13 حالة إطلاق نار بينما تم تسجيل 8 حالات انتحار عبر القذف من أماكن مرتفعة

    ورغم ارتفاع الأرقام المسجلة من حالات الانتحار في سوريا، حسب الهيئة العامة للطب الشرعي التابعة للنظام، لا تزال النسبة منخفضة مقارنة بغيرها من الدول، إذ وقعت سوريا في المرتبة 172 من أصل 176 دولة على مؤشر الانتحار وفق موقع worldpopulationreview المتخصص بإحصاء البيانات الديموغرافية.

    يذكر أن العديد من الأطباء النفسيين أعادوا سبب ارتفاع نسبة الانتحار إلى ظروف الحرب التي تعيشها سوريا منذ 9 سنوات، رغم وجود بعض الحالات البعيدة عن الحرب مثل المراهق الذي انتحر بسبب تخلي حبيبته عنه.



    أخبار سورياانتحارصحيفة الوطن