الأحد 30 حزيران 2019 | 8:37 مساءً بتوقيت دمشق
  • قوات النخبة بتحرير الشام تنفذ عملية نوعية على محور وادي عثمان

    قوات

    نفذت قوات النخبة في "تحرير الشام"، يوم الأحد 30 حزيران/يونيو 2019، عملية مباغتة ضد قوات الأسد على محور وادي عثمان شمال حماة، وتمكنوا من قتل 5 عناصر وجرح آخرين.

    وقال مصدر عسكري في الهيئة لشبكة "إباء"، إن مقاتلي العصائب الحمراء قوات النخبة في "تحرير الشام"، نجحوا بتنفيذ عملية نوعية في واد عثمان، باغتت ميليشيات النظام.

    وشهدت جبهات ريف حماة الشمالي معارك عنيفة بين "الفتح المبين"،  وميليشيات النظام خلال الأيام الماضية.

    وظهرت أول مجموعة من "العصائب الحمراء"، عندما أصدرت " هيئة تحرير الشام " إصداراً مرئياً حمل عنوان "لن نركع إلا لله"  بتاريخ 6 آب/ أغسطس 2018.

    وما أن تم ظهورهم حتى بدأت، عملياتهم النوعية وضرباتهم لقوات النظام.

    وكانت أقوى ضرباتهم عملية "الترابيع" شمالي مدينة حماة، والتي قتلوا خلالها "20 "جندياً تابعاً لقوات النظام، إضافة إلى "7"عناصر من الجيش الروسي.

    وتتميز "العصائب الحمراء" بالتدريبات العسكرية والبدنية العالية، وتنتشر في أغلب المناطق "المحررة".

    وتتلقى دعما واهتماماً خاصاً من "الهيئة" كونها ركيزة أساسية في العمليات العسكرية، وتقول "الهيئة" إن هذه المجموعة دُربت خصيصاً لتنفيذ عمليات إنغامسية خلف خطوط العدو.

    وتشارك تحرير الشام في غرفة عمليات "الفتح المبين"، إلى جانب جيش العزة والجبهة الوطنية للدفاع عن الشمال السوري.

    وتمكنت كتائب الفتح من صد 7 محاولات تقدم للنظام على محوري تل ملح والجبين، في محاولة منه لفتح طريق الإمداد المهم له من السقيلبية.

    معركة حماةالفتح المبينتحرير الشام