الأربعاء 26 حزيران 2019 | 6:8 مساءً بتوقيت دمشق
  • لوكوك يطالب بالتحرك الدولي إزاء مجازر الشمال السوري

    لوكوك

    وكالات - قاسيون: طالب وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية "مارك لوكوك"،  المجتمع الدولي بالتحرك في ظل مواصلة قوات النظام ارتكاب المجازر بحق المدنيين في الشمال السوري.

    وقال لوكوك خلال إفادته في الجلسة المنعقدة حول قرارات المجلس السابقة ذات الصلة بالوضع الإنساني في سوريا أمس الثلاثاء: أسبوع بعد أسبوع، شهر بعد شهر، سنة بعد سنة، أطلعكم على المعاناة الإنسانية في سوريا، وناشدتكم مراراً حماية المدنيين، لضمان وصول المساعدات الإنسانية، ضمان التزام الأطراف التزاما تاما باحترام القانون الإنساني الدولي والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

    وأضاف: مراراً وتكراراً، أعود هنا لأخبركم بأحدث أعمال الرعب الذي يواجه المدنيين، وفشل الأطراف في تنفيذ التزاماتها الأساسية، وأكرر دعوتي مرة أخرى اليوم إلى ضرورة تخفيف المعاناة وإنقاذ الأرواح وإنهاء القتال، حيث يستمر القتال بلا هوادة على الرغم من جهود التوصل إلى وقف لإطلاق النار.

    وأشار أن "هناك سبب وجيه للقلق، ففي 20 حزيران يونيو أصيبت سيارة إسعاف تنقل امرأة مصابة في معرة النعمان بريف إدلب، مما أدى إلى مقتلها وقتل ثلاثة من الأطباء، يجب أن نرى نهاية لهذه الهجمات على العاملين في المجال الطبي”.

    وكانت الشبكة السورية لحقوق الإنسان قد وثقت مقتل وأصابة  1974 مدنيا بقصف لقوات النظام السوري وروسيا على محافظة إدلب في الشهرين الماضيين .

     

    سياسةسورياالأمم المتحدةمجازر