loader
الثلاثاء 11 حزيران 2019 | 8:32 مساءً بتوقيت دمشق
  • لماذا يجب على فصائل المعارضة السيطرة على السقيلبية ومحردة؟

    لماذا

    مع وصول معارك ريف حماه إلى المراوحة في المكان، تبرز أهمية السيطرة على بعض المراكز التي اقتربت منها فصائل المعارضة ومن بينها مدينتي محردة والسقيلبية. 

    وأكد  د. محمود السايح في تغريدة له عبر تويتر أهمية سيطرة الفصائل على هاتين المدينتين، وقال: مالم تخترق المجموعات المجاهدة مدينة محردة او السقيلبية خلال اليومين القادمين فان كل الدلائل تشير الى تاطير جغرافي يبقي كافة الخطوط الحمراء التي تحول دون امتداد النور الجهادي وحصر نيرانه صمن مناطقه لن تسقط هذه الخطوط الحمراء قبل ان نتخلص من الدعم والوصاية المادية والمعنوية

    تتجمع معظم المراكز الأمنية واللوجستية في ريف حماة الغربي، بما في ذلك قيادة عمليات النظام بسهل الغاب في مدينة السقيلبية، ذات الأغلبية المسيحية دون سواها من المدن في المنطقة، مثل سلحب ومصياف العلويتين المواليتين للنظام.

    وتقع السقيلبية في الجنوب الشرقي لسهل الغاب غربي محافظة حماة، وسط قرى وبلدات موالية للنظام، مثل حورات وعمورين والخندق والعشارنة وحيالين.

    وحرص نظام الأسد منذ بداية الثورة السورية على تحويل المدينة إلى مركز أمني، حتى أصبحت تعد اليوم من أهم معاقل قواته في سهل الغاب، لا بل في ريف حماة الغربي ككل.

    رصدسوشيال ميدياتويترفيسبوك