loader
الثلاثاء 11 حزيران 2019 | 11:6 صباحاً بتوقيت دمشق
  • موقع المونتيور الأميركي: سهيل الحسن اشتكى لروسيا ضعف قواته في معارك ادلب

    موقع

    ترجمة - إن موسكو تريد إضعاف النفوذ العسكري الإيراني في سوريا على الرغم من أنها تدرك أن هذه العملية ستكون طويلة ومجهدة.

    واشتكى "الحسن" لروسيا خلال العملية العسكرية الحالية في إدلب من تدني القدرة القتالية والمرونة لدى عناصر ميليشيا "الفيلق الخامس" الموالي لها.

    حيث أن الفيلق الخامس -ورغم التوقعات الكبيرة التي كانت لدى الجيش الروسي له- لم يصبح بعد هيكلًا عسكريًا لا يتجزأ" وهو يتألف من 25000 جندي و8 ألوية.

    وتعد الوحدات الرئيسية المهاجمة في القوات الحكومية هي الهياكل الموالية لروسيا داخل الجيش السوري: فرقة قوات النمر ، بقيادة سهيل الحسن ، وفيلق الاعتداء التطوعي المتطوع زيد صالح.

    الخبر مترجم من المونتيور الأميركي Almonitor

    مترجمسورياادلب