الثلاثاء 4 حزيران 2019 | 3:28 مساءً بتوقيت دمشق
  • الحوت في حضن الأسد.. ردود فعل سورية غاضبة

    الحوت

    فوجئ السوريون بصورٍ بثها مقربون من الشيخ محمود الحوت عائداً إلى مكان عمله السابق "الكلتاوية" في مدينة حلب. وذلك بعد سنوات قضاها خارج سوريا لمعارضته النظام.

    ووصل الشيخ محمود ناصر الحوت إلى حلب قادماً من مصر التي تنقل بينها وبين السودان لسنوات. وأظهرت صور تداولها أنصاره وصوله إلى مقر "دار النهضة للعلوم الشرعية" في حي باب الحديد المعروفة بـ "الكلتاوية".

    وأثارت الصور موجة غضب عارمة في الأوساط السورية المعارضة عبر مواقع التواصل. وقال احد المغردين على تويتر : محمود الحوت الضال المضل الكذاب الأشر يرجع إلى أولياء نعمته

    وقال مغرد آخر

    د. أحمد محمد نجيب، قال: عودةُ محمود الحوت إلى حضن نظامه الأسديّ المجرم. وها هو يتربّع على كرسيّه الذي فقده لعدّة سنوات في الكلتاويّة، وقد شغفه حبّاً.

    محمد حوت، كتب: الكبر والعنجهية والخوف من فقد المريدين والمجحفين ومقبلي الأيدي فوق الحق والدين ودماء الأبرياء والأقرباء... محمود حوت في حضن الأسد

    وقال في تغريدة أخرى 

    الشيخ عبد الناصر كتب منشوراً على فيسبوك قال فيه

    وقال محمد شبيب

    وكان الحوت غادرَ سوريا إلى مصر دون أن يفصح عن موقف واضح من النظام. وعُرف بقدرته على الخطابة وهو ماجذب أنصاراً كثر حوله. وكان مديراً لدار النهضة للعلوم الشرعية "الكلتاوية"

    وفي جلسة خاصة مع خريجي ومشايخ دار النهضة، قال الشيخ الحوت، إنه اجتمع ببشار الأسد، ودعاه إلى أن "يغطي زوجته ويمنع الدعارة ويوقف القتل، ويجد حلاً للأزمة ومطالب المتظاهرين"

    ويعتبر محمود الحوت من أبرز مشايخ الصوفية في حلب. وهو صهر الشيخ "محمد النبهان" المدفون في جامع "الكلتاوية" ويعتبره أهالي حلب من "أولياء الله الصالحين".

    رصدمحمود الحوتالكلتاويةحلبتويترفيسبوكسوشيال ميديا