loader
الثلاثاء 14 أيار 2019 | 3:26 مساءً بتوقيت دمشق
  • رئيس الائتلاف المعارض يُحذر من موجة هجرة سورية إلى أوروبا

    رئيس
    رئيس الائتلاف السوري المعارض "عبد الرحمن مصطفى"

    وكالات - قاسيون: صرّح رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض "عبد الرحمن مصطفى" بأنه على المجتمع الدولي وضع حد للخروقات الحاصلة في إدلب شمال سوريا.

    وقال مصطفى في حوار مع وكالة الأناضول التركية أن "أي محاولة لاجتياح المنطقة ستنجم عنها تداعيات تمس العالم بأسره".

    وأضاف "استهداف المدنيين قد يخلق موجة نزوح جديدة وكبيرة باتجاه أوروبا".

    وتابع "مسؤولية إضافية على الدول الفاعلة للحفاظ على اتفاقية خفض التصعيد".

    وأوضح أن "سياسات النظام وروسيا وإيران في إدلب لم تتغير وتعتمد استراتيجية الأرض المحروقة".

    وأردف "المأساة الإنسانية الناجمة عن استهداف المدنيين، واحتمال حصول موجة نزوح جديدة وكبيرة باتجاه أوروبا".

    جدير بالذكر أن النظام وروسيا لم يلتزما باتفاق خفض التصعيد أو المناطق منزوعة السلاح، عبر شنّ هجمات برية وجوية على مناطق سيطرة المعارضة السورية في الشمال، ما أدى لنزوح أعداد كبيرة من المدنيين إلى عمق مناطق المعارضة قرب الحدود مع تركيا.

    سياسةالائتلاف الوطنيروسياأوروبا